الأخبار
قرية صباح الأحمد التراثية تشهد إقبالا كبيرا على أنشطة مهرجان الموروث الخليجي

الكويت - تشهد قرية صباح الأحمد التراثية التي تستضيف مهرجان الموروث الشعبي الخليجي إقبالا كبيرا من الزائرين خصوصا مع تقديم برامج وفعاليات متعددة ومتميزة ومسابقات تستمر على مدى عطلة منتصف العام الدراسي الحالي.
وقال مدير القرية سيف الشلاحي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الجمعة إن اللجنة المشرفة على القرية الواقعة على طريق السالمي عند الكيلو 59 حريصة على إقامة الأنشطة التي تسعد العائلات من المواطنين والخليجيين والمقيمين والاستمتاع بأجوائها التراثية والثقافية.
وأضاف الشلاحي أن القرية تضم متاحف ثقافية وتراثية تجسد تراث الآباء والأجداد من الحرف القديمة والمشغولات اليدوية إضافة إلى الدكاكين الشعبية ونموذج لمدينة الكويت القديمة وقرية البادية وغيرها من مواقع ذات بعد تاريخي وتراثي وحضاري.
وذكر أن المسابقات التراثية التي تقام ضمن منافسات المهرجان التي تشمل فئات (الابل والخيل والطيور والأغنام) تشهد بدورها نجاحا كبيرا وسط مشاركة آلاف المتسابقين من الكوبت ودول مجلس التعاون الخليجي.
من جانبه قال مدير المركز الحرفي الشبابي التراثي غازي الجلاوي في تصريح مماثل لـ(كونا) إن جناح المركز في القرية يضم مجموعة من الدكاكين الكويتية القديمة التي تتضمن انتاج الشباب من منتسبي الدورات التي يقيمها المركز على مدار العام.
وذكر الجلاوي أن كل دكان في الجناح له طابع خاص إذ يلقي الضوء على حرفة قديمة بهدف تعريف الشباب بهذه الحرف التي امتهنها الرعيل الأول.
وأشار إلى أن هناك ركنا خاصا لعرض أعمال الأعضاء المشاركين مع المركز داعيا الزوار إلى التعرف على هذه المهن التي يرتبط بها أهل الكويت.

عن الوزارة خدمات للموظفين مواد إعلامية التواصل الاجتماعي
حقوق النسخ © 2016 وزارة الاعلام. جميع الحقوق محفوظة.